المحكمة تخلي سبيل التلميذ الذي اعتقل بسبب “عاش الشعب”



قررت محكمة الاستئناف بمكناس، مساء الخميس، متابعة التلميذ أيوب محفوظ بالسراح المؤقت، بعد قضائه لحوالي 20 يوما بسجن تولال 2، بعد نشره لمقطع من أغنية “عاش الشعب” على حسابه الشخصي بـ”فيسبوك”.

 

وأدانت ابتدائية مكناس، في وقت سابق، التلميذ أيوب، 18 سنة، بـ3 سنوات حبسا نافذا وغرامة خمسة آلاف درهم بعد مؤاخذته بتهمة “القذف وإهانة مؤسسات ورموز الدولة”.

 

وأثارت محاكمة أيوب الجدل في الأوساط الحقوقية في المغرب، خاصة أنه يتابع دراسته في السنة الثانية باكالوريا ومقبل على الامتحان الوطني، كما تزامنت مع “حملة” استهدفت عددا من النشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي.

مقالات مرتبطة :

تعليقات الزوار
  1. لولا روز

    تحية اجلال و تقدير للقضاة الذين اطلقوا سراح القاصر لمتابعة دراسته . شكرا للقضاء على هذا العمل العظيم

اترك تعليق


إقرأ أيضاً