بريطانيا تدرج حزب الله اللبناني بكل مؤسساته في قائمة المنظمات الإرهابية



واحدة من أنصار حزب الله ترفع علم الحزب وصورة لقاسم سليماني وأبو مهدي المهندس
EPA
قالت وزارة الخزانة البريطانية إنها صنفت منظمة حزب الله بجميع أجنحتها جماعة إرهابية، بناء على قواعد تمويل الإرهاب والإرهاب، وقررت تجميد أرصدتها بدءا من الخميس. وكانت الحكومة البريطانية في السابق، بناء على قواعدها، تدرج الجناح العسكري فقط لحزب الله، تحت هذا التصنيف وتخضع أرصدته للتجميد. وتصنف الولايات المتحدة منذ فترة حزب الله منظمة إرهابية. وقد أسس الحزب، وهو جماعة مسلحة، في عام 1982 على يد الحرس الثوري الإيراني، وهو جزء مهم في التحالف الذي تقوده إيران في المنطقة، ويعرف باسم "محور المقاومة". وقال متحدث باسم الوزارة: "بعد المراجعة السنوية للتصنيف المودود حاليا للجناح العسكري لحزب الله، اتخذ قرار بإدراج الجماعة برمتها منظمة إرهابية ... وهذا يتماشى مع تصنيف وزارة الداخلية للجماعة في عام 2019. والتصنيف الموجود حاليا للجناح العسكري للحزب هو تصنيف على نطاق الاتحاد الأوروبي". وأضاف: "لا تزال بريطانيا ملتزمة باستقرار لبنا والمنطقة، وسنواصل العمل عن قرب مع شركائنا اللبنانيين". ويقول محلل الشؤون العسكرية في بي بي سي، جوناثان ماركوس، إن إدراج الحزب تحت بند المنظمات الإرهابية تم في العام الماضي، ولكن تجميد أرصدته المالية كإجراء لم يطبق وقتها. وسيمنع القرار الجديد أي شخص من التعامل أي جهات تمويلية أو اقتصادية يملكها حزب الله، أو تمويل أو خدمة له. ولا يحتمل - بحسب ما يقوله ماركوس، أن يكون للجناح السياسي لحزب الله الكثير من الأصول المالية في بريطانيا. ويضيف أن الإجراء الجديد قد يكون فيه إشارة إلى مزيد من الضغط على إيران وحلفائها، مثل حزب الله، مع التوتر المودود حاليا في المنطقة. وقد لا يكون تأثيره كبيرا.
مقالات مرتبطة :


إقرأ أيضاً