سلاليون يحتجون بالقنيطرة ويطالبون بمستحقاتهم في 300 هكتار



خاض متضروون بالجماعة السلالية أولاد بورحمة، التابعة ترابيا لمدينة القنيطرة، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية من أجل مطالب يرونها مشروعة وعادلة، مطالبين بمستحقاتهم في 300 هكتار.

ودخلت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان على الخط في هذه القضية، في تأكيد من رئيسها إدريس السدراوي أنّ الجماعة السلالية المذكورة ساهمت في خدمة الوطن بشكل كبير عبر إقامة المنطقة الصناعية الحرة فوق أراضيها، الأمر الذي انعكس، حسب تعبيره على مراعيها وحوّل حياة مواطنيها من الفلاحة والرعي إلى البحث عن عمل ومورد رزق جديد.

واعتبر السدراوي أن السلطات المتعاقبة ساهمت بمباركة من النواب في تفويتات كثيرة ومتعددة لأراضي الجماعة السلالية لإقامة بنايات ومنازل لأشخاص غير منتمين للجماعة السلالية، مطالبا بفتح تحقيق عاجل في سرقة عشرات الهكتارات والتي تقدر على حد قوله بمئات الملايين.

وطالب بإلزامية فتح تحقيق في هذا الشأن، مشيرا إلى أنّ استمرار الفساد ونهب أراضي الجماعة السلالية أولاد بورحمة دون حسيب ولا رقيب، جعل المتضررين يحتجون، خاصة مع عدم تشغيل ذوي الحقوق نساء ورجالا في المنطقة الصناعية الحرة واستمرار الإخلاء القسري والهدم بشكل انتقائي.

وشدّد على ضرورة تمكين كافة السلاليات والسلاليين من مدخراتهم المادية الناجمة عن تفويت أراضيهم، مدينا التهميش والإقصاء الممارس ضد المنطقة عبر غياب الطرقات المعبدة والإنارة واستمرار غياب المجالس المنتخبة عن تنزيل مشروع تنموي حقيقي بالمنطقة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً