بعد اقتحام الأقصى والاعتداء على المصلين..إحراق مسجد في القدس (صور)



بعد اقتحام المسجد الأقصى المبارك والاعتداء على المصلين وإخلائه منهم من قبل الشرطة الإسرائيلية، تم حرق مسجد في مدينة القدس القديمة، اليوم، الجمعة.

أفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، صباح اليوم الجمعة، بأن مستوطنين يهود أضرموا النار، فجر اليوم، في مسجد ببلدة بيت صفافا في القدس القديمة، وقاموا بخط تهديدات وشعارات عنصرية باللغة العبرية على جدران منازل السكان بالبلدة والمسجد أيضا.

وذكرت الصحيفة العبرية أن الشرطة الإسرائيلية تشتبه في جماعة “تدفيع الثمن”، على خلفية قومية، وأنها فتحت تحقيقا بالحادثة.

وفي سياق متصل، اقتحمت قوات الشرطة الإسرائيلية، فجر اليوم الجمعة، المسجد الأقصى بعد الصلاة، وقامت بالاعتداء على المصلين، واعتقلت 10 منهم.

وذكرت وكالة “سما”، صباح اليوم، الجمعة، بأن عشرات الجنود الإسرائيليين المدججين بالسلاح حاصروا المئات من المصلين الفلسطينيين في سطح مسجد قبة الصخرة المشرفة، واعتدوا عليهم.

وأفادت الوكالة بأن الشرطة الإسرائيلية اعتدت على المصلين وأطلقت الأعيرة المطاطية تجاههم، ولاحقتهم من سطح مسجد قبة الصخرة المشرفة باتجاه باب حطة حتى أجبرتهم على الخروج من المسجد.

وأضافت بأن السلطات الإسرائيلية شنت، فجر اليوم الجمعة، حملة اعتقالات واسعة في مدينة القدس المحتلة، تزامنا مع تهديدات المقدسيين بشأن الصلوات في الأقصى اليوم.

ونقلت عن مصادر محلية أن قوات الشرطة الإسرائيلية اقتحمت عدة منازل في كافة أحياء مدينة القدس القديمة، وشنت حملة اعتقالات وسلمت استدعاءات للشبان.

وللجمعة الثالثة على التوالي أطلقت دعوات لاقامة صلاة الفجر في الأقصى شعارها “الفجر العظيم”، ضد انتهاكات سلطات الإسرائيلية في المسجد والاعتداء على المصلين.

وتأتي حملة الاعتقالات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين، في الوقت الذي أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، فجر اليوم الجمعة، أنه يخطط للكشف عن خطة السلام في الشرق الأوسط قبل زيارة رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، إلى واشنطن الثلاثاء المقبل. وذلك كله وسط حالة تأهب قصوى من قبل الشرطة الإسرائيلية، وذلك بحسب القناة “ال12” العبرية.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً