معدات تنظيف متطورة وذكية.. عهد جديد في قطاع النظافة بالدار البيضاء



ياسمين العلوي

 

لاحظ سكان مدينة الدار البيضاء تغييرا كبيرا في معدات التنظيف التابعة للشركتين المفوض لهما تدبير قطاع النظافة بالمدينة، في مختلف مقاطعاتها.

وتوصلت “ديرشبورغ” و”أفيردا”، المكلفان بتدبير قطاع النظافة، بمجموعة من المعدات المتطورة ويتعلق الأمر حاويات للنفايات تحتوي على نظام “جي بي إس” والتي تمكن السائق من معرفة مكان الشحان في حالة تم تحويلها من قبل المواطنين، كما يمكن الشاحنة من معرفة ما إن كانت الحاوية قد تم إفراغها بالكامل من عدمه، إلى جانب آليات الكنس الميكانيكي المزودة بوسائل تتبع.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا لآلات الغسل وكنس جنبات الطريق، ومعدات لتنظيف محيط الحاويات وشاحنات لجمع النفايات، إلى جانب المئات من الحاويات التي سيتم توزيعها بمختلف النقط التابعة لكل واحدة منهما بمقاطعات الدار البيضاء.

وعانى سكان العاصمة الاقتصادية طيلة السنوات الماضية من ضعف خدمات النظافة في المدينة وقلة حاوياتها، وتأخر الشاحنات في إفراغ الحاويات لأيام عديدة، مما دفع مجلس المدينة لفسخ عقد التدبير المفوض مع شركة “سيطا”، إلى جانب تذمر العاملين بالمجال الذين لوحوا بالدخول في إضراب عام في وقت سابق.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً