كورونا..إصلاحات تطال المستشفى الإقليمي للا حسناء باليوسفية



شرع المجمع الشريف للفوسفاط بموقع الكنتور باليوسفية، على امتداد الأسبوع الجاري، في تأهيل المستشفى الإقليمي للا حسناء باليوسفية، وذلك مساهمة منه في الجهود الوطنية المبذولة للحد من انتشار فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19).

 

وانخرط متطوعو برنامج “آكت فور كميونيتي” التابع للمجمع بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للصحة، في العديد من الإصلاحات وأشغال الصيانة بمختلف أجنحة المستشفى الإقليمي. وشملت هذه الإصلاحات الصيانة الكهربائية وطلاء الجدران وأشغال الترصيص، بالموازاة مع تزويد المستشفى بتجهيزات طبية، وتجهيزات التعقيم والتنظيف اللازمين وأسطوانات الأكسجين.

 

من جهة أخرى، يواصل المجمع تنظيم حملة واسعة للتعقيم وتطهير جميع أجنحة المستشفى ومجموعة من المراكز الصحية بإقليم اليوسفية، للمحافظة على صحة المواطنين وتأمين سلامتهم.

 

إلى جانب ذلك، نظم متطوعو البرنامج حملات تحسيسية واسعة باستعمال مكبرات الصوت، جابت مختلف أحياء مدينة اليوسفية، لدعوة ساكنة المدينة للمكوث في مقرات سكناها تجنبا لانتشار فيروس “كورونا”.

 

كما انخرط المجمع في دعم عملية التعليم عن بعد حيث وضع المجمع الشريف للفوسفاط مقر ومعدات مدرسة البرمجة الرقمية “يوكود”، تحت تصرف المديرية الإقليمية للتربية الوطنية باليوسفية من أجل إنتاج وبث موارد تعليمية رقمية لفائدة المتمدرسين.

 

وتندرج هذه المبادرات في إطار الجهود التي يقودها المجمع الشريف للفوسفاط بموقع الكنتور، من أجل خدمة الساكنة ومواكبة التطورات في مكافحة هاته الجائحة.

مقالات مرتبطة :

تعليقات الزوار
  1. حبذا لو أتم عمله وقرر إصلاح مستشفى إبن صميم لانه تحفة معمارية منسية تحتاج إلى إرادة حقيقية للاصلاح فخير البر عاجل سنحتاجه عاجلا أم آجلا

  2. لماذا لا يتدخل المكتب الشريف للفوسفاط في إعادة اصلاح مستشفى بن صميم بازرو ومستشفى بن احمد بسطات مستشفى بن صميم بناه مريض فرنسي لما شفي من مرضه بمنطقة بن صميم والدولة المغربية ترفض إعادة تشغيله رأفة بالمغاربة فقط لأن لوبي المحميات الخليجية بإقليم ايفران يرفض أن يكون هناك مستشفى كبير مجاور لمحمياتهم المترامية الاطراف وإلا لماذا تعرقل كل مساعي إعادة تشغيل للمستشفى. لماذا تخرس وزارة الصحة عن ابلاغ المغاربة بمستجدات إعادة تشغيل للمستشفى من عدمه

  3. رب ضاره نافعه هذه مناسبة هامة لإعادة تشغيل مستشفى الأمراض الصدرية بتصميم بإقليم ايفران التمويل موجود من المال الذي أمر به جلالة الملك المفدى يلزمه اطر الصحة وهاهو المستشفى يساهم في علاج كل مرضى البلد لكن يبدو أن هناك ايادي خفية ترفض وبكل قوة إعادة تشغيل المستشفى على الشعب المغربي ان يتجند لفضحها وكشفها لانها تعاكس حاجياته الأساسية خدمة لحفنة من خونة هذا الوطن

اترك تعليق


إقرأ أيضاً