وفاة والدة غوارديولا بفيروس كورونا المستجد



توفيت والدة المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا، بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، حسبما أعلن نادي مانشستر سيتي الانجليزي لكرة القدم اليوم الإثنين.

وجاء في بيان للنادي، الذي يدربه غوارديولا:”أسرة نادي مانشستر سيتي حزينة للإبلاغ عن خبر وفاة دولورس سالا كاريو، والدة بيب غوارديولا اليوم في منطقة مانريسا في برشلونة عن عمر يناهز 82 عاماً بسبب إصابتها بفيروس كورونا”. وأعرب النادي عن “تعاطفه التام في هذا الوقت العصيب” مع مدربه وعائلته.

كما أعربت رابطة الدوري الإسباني (الليغا) عن تعازيها لغوارديولا، الذي يعد علامة مهمة في تاريخ التدريب الكروي في العالم.

وكان غوارديولا (49 عاما) قد تبرع الشهر الماضي بمبلغ مليون يورو للمساهمة في شراء مستلزمات طبية لمكافحة “كوفيد-19” في مسقط رأسه إقليم كاتالونيا. كما شارك في شريط فيديو نشره النادي لحث المشجعين على البقاء في منازلهم ضمن إجراءات مكافحة تفشي الفيروس.

وتعد إسبانيا ثاني أكثر الدول تأثرا بوباء “كوفيد-19” بعد إيطاليا من حيث عدد الوفيات. وبحسب أحدث إحصاءات السلطات الصحية الإثنين، ارتفع عدد المصابين بالفيروس في إسبانيا إلى 135032 حالة، وتوفي 13055 شخصا.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً