تفاصيل وفاة السفير الصيني بإسرائيل داخل شقته في ظروف غامضة



ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة “شينخوا”، نقلا عن مصادر رسمية، أمس الأحد، أن “المعلومات الأولية” تشير إلى أن السفير الصيني لدى إسرائيل، دو وي، “توفي بشكل مفاجئ لأسباب صحية، لكن التفاصيل بحاجة إلى مزيد من التأكيد”.

 

يأتي ذلك عقب إعلان الشرطة الإسرائيلية أمس الأحد، العثور على السفير الصيني دو وي، ميتا في منزله الواقع في مدينة هرتسيليا الساحلية.

 

ومن جهتها، ذكرت صحيفة “غلوبال تايمز” الصينية، اليوم الاثنين، أن وزارة الخارجية الإسرائيلية صرحت لها عبر البريد الإلكتروني، أن “جميع الأدلة تشير إلى وفاة السفير لأسباب طبيعية”.

وأشارت إلى أن مدير عام وزارة الخارجية الاسرائيلية، يوفال روتم، تحدث مع نائب السفير الصيني لدى إسرائيل داي يومينغ، وأعرب له عن تعازي بلاده في وفاة السفير الصيني.

وذكرت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، أن التقارير تفيد أن موظفين عثروا على السفير وي، البالغ من العمر 57 عاما، ميتا في فراشه وأنه “لا وجود لأي علامات عنف جسدي”.

وأشارت الصحيفة، إلى أن الصين سترسل فريقها الخاص إلى إسرائيل اليوم الإثنين لإجراء تحقيق داخلي في وفاة السفير الصيني.

وأضافت أن الفريق الصيني سيقوم كذلك بتنظيم نقل جثة دو وي إلى وطنه بمشاركة أحد أعضاء عائلة السفير.

 

ولفتت إلى أن الفريق الصيني لن يخضع للحجر الصحي، رغم استمرار عمل التوجيهات الخاصة بالأجانب القادمين إلى إسرائيل.

 

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي، إسرائيل كاتس، إن “السفير كان دبلوماسيا مرموقا وساهم في تعزيز العلاقات الثنائية خلال الفترة القصيرة التي أمضاها في إسرائيل”.

وأعرب كاتس الذي عين وزيرا للمالية في حكومة نتنياهو الجديدة، على تويتر، عن “صدمته” لوفاة السفير الصيني.

 

وكان الدبلوماسي الصيني قد وصل إلى إسرائيل لتسلم منصبه الجديد في فبراير الماضي، وسط جائحة فيروس كورونا المستجد، وتولى قبل ذلك منصب سفير بكين لدى أوكرانيا من 2016-2019 ، ونائب المدير العام لقسم تخطيط السياسات في وزارة الخارجية الصينية من 2013 إلى 2016.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً