المغرب..تغيير البروتوكول الإسستشفائي الخاص بعلاج كورونا



 

أصدرت وزارة الـصـحـة مـذكـرة رسمـيـة مـوجـهـة لمختلف مديرياتـهـا الجهويـة والإقليمية تطلعهم على آخـر بـروتـوكولات الـتعامل مع المصابـين والمشتبه في إصابـتهم بكوفيد 19، وكذا مـساطر اعتبار المؤكدة إصابتهم معالجين وفق شروط جـديـدة، تتماشى والمعايير الـدولية فـي هذا الخصوص. وأهم ما جـاءت به المذكرة الوزارية هي البنود المخصصة لمعالـم الـتشافي مـن المـرض، حيث كان المعمـول بـه منذ الـبدايـة إخضاع المصابـين للعلاج والتتبع بـالمستشفى، مع ضرورة الحصول على تحليلتين اثنتين سلبيتين بشكل متتابع، ولو تطلب الأمر البقاء لعدة أسابيع، حتى وإن كان المصاب متشاف سريريا وحالته الصحية جيدة.

البروتوكول الاستشفائي الجديد يـنص، حسب مصادر محلية، صراحة على أنه يعتبر متعافيا، المصاب الذي تابع العلاج لمدة لا تقل عـن تسعة أيام، وحصل على تحليلة سلبية أولى، لـكن مـع ضـرورة تـحسن حالته الصحية واستجابة جهازه المناعي لـذلك.

وأعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 67 حالة شفاء جديدة بفيروس كورونا المستجد حتى العاشرة من صباح اليوم الجمعة، ليرتفع العدد الإجمالي للحالات التي تماثلت للشفاء بالمملكة إلى 4347 حالة.

وأضافت الوزارة، على بوابتها الرسمية الخاصة بفيروس كورونا المستجد بالمغرب، أن عدد حالات الوفاة ارتفع إلى 197، بعد تسجيل حالة وفاة جديدة. وقد تم تسجيل 89 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد حتى العاشرة من صباح اليوم، ليرتفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالفيروس بالمملكة إلى 7300 حالة، فيما بلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي 115 ألفا و570 حالة.

وتهيب وزارة الصحة بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

مقالات مرتبطة :

تعليقات الزوار
  1. waw quel developement-

اترك تعليق


إقرأ أيضاً