التوفيق: وباء كورونا ابتلاء من الله وفتح المساجد بيد السلطات



قال أحمد التوفيق وزير الاوقاف و الشؤون الاسلامية ،اليوم بالرباط، أن إغلاق المساجد في 16 مارس الماضي كان صعبا وحاسما، وإعادة فتحه الآن هو من شأن السلطات الإدارية و الصحية المختصة.

وأوضح التوفيق، خلال اجتماع لجنة الخارجية لدراسة موضوع التدابير التي اتخذتها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لدعم وتقوية التأطير الديني للمواطنين في ظل جائحة كورونا، أن فترة إغلاق المساجد لأزيد من شهرين، على الرغم من سبع محاولات الدخول إليه رغم المنع، استغلت في تنظيف وتعقيم حوالي 57 ألف مسجد على مستوى المملكة.

وأشار التوفيق، أن إغلاق المساجد تم لاعتبارات شرعية بسبب جائحة كورونا، وفتح المساجد بعد إغلاقها، أمر صعب و لا يمكن تفعيله بالتدريج، ويستلزم اتخاذ قرار رسمي موحد.

في ذات السياق، أكد التوفيق، أن جائحة كورونا ابتلاء من الله لعباده، وأن الكثير من المغاربة رجعوا الى الله بسبب هذا الابتلاء وذلك لحكمة منه.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً