الفنان عبد الجبار الوزير يدخل العناية المركزة



دخل الفنان عبد الجبار الوزير إلى الإنعاش بإحدى مصحات مراكش ، بسبب مضاعفات مرض السكري الذي يعاني منه لسنوات .

 

وأكدت مصادر متطابقة ، أن الفنان عبد الجبار لوزير تعرض لأزمة صحية نقل على إثرها للمستشفى، حيث تم وضعه تحت العناية الطبية المركزة نظرا لوضعه الصحي المتدهور.

 

 

وكانت مصاعفات مرض السكري ادخلت الوزير في غيبوبة ، كما انه كان قد فقد إحدى ساقيه بسبب المرض .

 

ويعتبر الوزير الذي يقطن في حي الداوديات الشهير ، أحد أعمدة الفن الفكاهي بالمدينة الحمراء ، وهو من مواليد البهجة سنة 1928، وشكل رفقة الراحل محمد بلقاس ثنايا رائعا في سبعينات القرن الماضي.

 

وتشبع الوزير  بفن “الحلقة” الذي تشتهر به ساحة جامع الفنا بمراكش، فتعلم فن الحكي وأصول التمثيل. قبل أن ينضم للعديد من الفرق المسرحية المحلية ويشارك معها في مسرحيات عرضت داخل المغرب وخارجه، أهمها: فرقة الأمل والأطلس وفرقة الوفاء المراكشية إلى  جانب لمهدي الأزدي واحمد الشحيمة وعبد الهادي ليتيم وأمينة الرشيش ومليكة الخالدي قبل أن يلتحق بهم فضيلة بنموسى وعبد الله فركوس محمد زروال وآخرون .

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً