منع التنقل بين المدن.. اكتظاظ غير مسبوق بالطرق والمحطات ينذر بكارثة (صور وفيديو )



تعرف مختلف الطرق الوطنية والطرق السيارة بالمغرب والمحطات الطريقية  في هذه الاثناء من ليلة اليوم الاحد، حالة من الاكتظاظ غير المسبوق  للسيارات والمواطنين الراغبين في السفر ، بسبب القرار المفاجئ لوزارتي الصحة والداخلية بمنع التنقل بين المدن بدءا من منتصف هذه الليلة.

 

 

وبحسب الصور التي توصلنا بها فإن الاكتظاظ غير مسبوق وخطير، قد ينذر بكارثة وحوادث سير  قياسية بسبب رغبة الناس في الخروج من المدن التي شملها القرار .

 

 

ويتخوف المواطنون من أن يصبحوا عالقين بالمدن الثمانية التي شملها القرار وهي  طنجة، وتطوان، وفاس، ومكناس، والدار البيضاء، وبرشيد، وسطات ومراكش.

 

 

ويوجد  الاف المواطنين خارج المدار الحضري لهذه المدن، الان  كما أن الاالاف غادروا مدن الشمال  التي كانوا يقضون بها عطلهم،  ما يعد ضربا للسياحة الداخلية التي تعول عليها الحكومة لإعادة الإقلاع.

 

 

ورصدت الأيام24 مجموعة من الصور والفيديوهات لنشطاء  على مواقع التواصل الاجتماعي، من داخل محطة ولاد الزيان،   وهي كبرى المحطات الطريقية بالمغرب، حيث حج إليها الاف المواطنين  للسفر قبل منتصف الليلة.

 

إقرأ أيضا: عند منتصف الليل .. منع التنقل انطلاقا من أو في اتجاه 8 مدن مغربية

 

 

وانتقد الكثير من النشطاء  على مواقع التواصل الاجتماعي قرار الحكومة هذا الذي جاء مفاجئا واعتبروا أنه غير سليم،  حيث إن الاكتظاظ البشري في المحطات يمكن أن يوقع الناس فيما منه فرت الحكومة بمنع التنقل، بسبب الاحتكاك وعدم احترام قواعد التباعد الجسدي.

 

وكان البلاغ المشترك لوزارتي الداخلية والصحة الصادر عشية اليوم  اكد انه ، أخذا بعين الاعتبار للارتفاع الكبير، خلال الأيام الأخيرة، في عدد الإصابات بفيروس “كورونا” بمجموعة من العمالات والأقاليم، تقرر ابتداء من يومه الأحد 26 يوليوز عند منتصف الليل، منع التنقل انطلاقا من أو في اتجاه مدن طنجة، تطوان، فاس، مكناس، الدار البيضاء، برشيد، سطات ومراكش.

 

ويستثنى من هذا القرار الأشخاص ذوي الحالات الطبية المستعجلة، والأشخاص العاملين بالقطاع العام أو الخاص والمتوفرين على أوامر بمهمة مسلمة من طرف مسؤوليهم، مع شرط الحصول على رخص استثنائية للتنقل مسلمة من طرف السلطات المحلية.

 

وتجدر الإشارة إلى أن هذا المنع لا يشمل حركة نقل البضائع والمواد الأساسية التي تتم في ظروف عادية وانسيابية بما يضمن تزويد المواطنين بجميع حاجياتهم اليومية.

 

وارتفع عدد الحالات الخاصة بفيروس كورونا بالمغرب مؤخرا  بشكل غير مسبوق ، حيث سجلت أزيد من 1400 حالة خلال 48 ساعة الأخيرة.

 

 

 

مقالات مرتبطة :

تعليقات الزوار
  1. عدنان م

    كثير من المغاربة لا يعرفون في حياتهم سوى الفوضى
    في أواسط مارس فرض الحظر فجأة،فكانت الشكوى من عدم الاعلام من قبل
    اليوم نشر الخبر وسط النهار تحولت الطرق الوطنية الى طوفان من السيارات
    هذا يعني شيئا واحدا:
    كيفما تعاملت مع هؤلاء لن تسلم من أذاهم وانتقادهم
    أمثال هؤلاء لن يصلح لهم سوى خيار واحد ولكن سيذهب بغير الفوضويين أيضا
    هذا الخيار هو الذي سلكته الحكومة الايرانية:
    تركت الملايين على هواهم بدون حجر أو كمامات أو منع الاختلاط والتقارب
    وتركت المستشفيات على حالها قبل كورونا
    واكتفت بمهمة وحدة هي احصاء الوفيات كل يوم
    ربما لأنهم يريدون استبقاء من عنده مناعة صحية جيدة فيتخلصوا من الضعفاء
    نسأل الله رفع الوباء

  2. ربان بدون سفينة

    نتائج الفوضى العارمة و الاكتظاظ غير المسبوق بالطرق و محطات السفر ستظهر في غضون الايام القليلة القادمة … اي ارتفاع مهول في عدد الاصابات بكورونا … ستكون الحكومة هي المسؤولة المباشرة عنه …… السلام عليكم

اترك تعليق


إقرأ أيضاً