اتحاد طنجة يخضع لاعبي وأطر الفريق لتدابير الحجر الصحي



قرر نادي اتحاد طنجة، بتنسيق مع السلطات المحلية، إخضاع 45 فردا من الفريق للحجر الصحي لعدة أيام، بعد أن تفشى وباء كورونا داخل الفريق.

وكان اتحاد طنجة قد أعلن في بلاغ أن 16 لاعبا و6 أفراد من الفريق، قد أصيبوا بفيروس كورونا.

ونشرت إدارة نادي اتحاد طنجة، على صفحتها الرسمية بموقع “فيسبوك”، أن “النادي، يبلغ بأسف شديد أن المسحة الطبية التي خضعت لها كل مكونات الفريق صباح أمس السبت للكشف عن فيروس كورونا جاءت 23 منها إيجابية”.

وكشفت مصادر مقربة أن الأمر يتعلق بعبد الغني معاوي ، طارق استاتي ، نعمان أعراب، توفيق اجروتن ، أنور جيد ، سفيان الشراف ، أحمد الشنتوف ، طارق أوطاح ، يوسف أنور ، بدر مسرار ، أيمن سديل ، كامارا ، أنس أصباحي ، سفيان المودن ، هشام المجهد ، وجونيور موكوكو.

وذكر اتحاد طنجة بأن إجراء التحاليل جاء بعد ظهور أعراض على فئة كبيرة من أعضاء طاقم ولاعبي الفريق رغم الاحترازات الوقائية الكبيرة التي خضع لها النادي واحترامه التام للبروتوكول الصحي.

وتؤكد هذه الخطوة أن مباراة الثلاثاء المقبل، أمام نهضة بركان سيتم تأجيلها، أمام الظرف الصعب الذي يمر به الفريق، خاصة مع إصابة 16 لاعبا، بالإضافة إلى المدرب.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً