شاطئ مليلية المحتلة يلفظ جواز سفر مغربي



 

عثر مواطنون، اليوم الأحد في شاطئ مدينة مليلية المحتلة، على جواز سفر مغربي كان ملفوفاً بعناية داخل كيس بلاستيكي.

 

وحسب مصادر محلية، فقد تمنى المواطنون الذين عثروا على الجواز ألا يكون صاحبه قد لحقه مكروه أو أن يكون قد غرق في عرض البحر.

 

ومنذ إغلاق الحدود بين مليلية المحتلة والناظور، اختار العشرات من المغاربة “العالقين” هناك، حسب “الناظور سيتي”، العودة إلى التراب المغربي سباحةً، بعد ما يناهز خمسة شهور من انتظار حلّ لأزمتهم دون جدوى.

 

ورغم أن السلطات المغربية خصّصت رحلات “استثنائية” لإعادة المغاربة العالقين في الخارج فإنها لم تشمل العالقين في الثغرين المحتلين، ما جعل الكثيرين منهم يفكّرون في حلول بديلة، ومنها المخاطرة بأرواحهم والعودة سباحة. وكان آخر هؤلاء ثلاثة شبّان مغاربة نجحوا، الجمعة، في العودة إلى مدينة الفنيدق سباحة، بعد أن ظلوا “عالقين” في سبتة المحتلة مدة طويلة ناهزت الخمسة شهور.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً