من حمد الله الى الناهيري.. النجوم المغاربة يخطفون الاضواء في الدوري السعودي



يعد اللاعب المغربي أحد أبرز العناصر التي ساهمت في الارتقاء بمكانة الدوري السعودي بين الدوريات العربية والآسيوية، على مدار السنوات الماضية.

 

ولطالما كانت الأندية السعودية، تستقطب نجوما من البطولة الاحترافية، حيث تعد المملكة أكبر مُصدر للنجوم في الوطن العربي للدوري السعودي.

 

وقبل انطلاق منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، قامت عدة أندية بتدعيم صفوفها بلاعبين من المغرب، أملا في تكرار التجارب الاحترافية الناجحة مثل تجربة حمد الله وأمرابط مع النصر.

 

 

الأسد الذهبي

 

 

 

بلا شك يعتبر الأسد المغربي عبد الرزاق حمد الله، اللاعب المغربي الأبرز في الدوري السعودي، حيث فرض نفسه ليكون المهاجم الأفضل في الدوري خلال آخر سنتين وهداف البطولة بأرقام قياسية.

 

وكذلك الأمر مع مواطنه نور الدين أمرابط، الذي لعب دورا مهما في تحقيق النصر لنتائج مميزة كان أبرزها التتويج بلقب الدوري موسم 2018-2019، وبلوغ نصف نهائي دوري أبطال آسيا هذا الموسم.

 

ويخوض النجمان تحديات صعبة مع العالمي، حيث شهدت علاقة الثنائي مع النصر توترا غير مسبوق مؤخرا، خصوصا حمد الله الذي انتشرت حوله الكثير من الأنباء بشأن رغبته في الرحيل، لعدم دفع مستحقاته المالية.

 

ومن جهة أخرى، يبدو أن كريم الأحمدي يعيش فترة من الاستقرار من اتحاد جدة، فعلى الرغم من المشاكل الكثيرة التي عصفت بالنادي خلال المواسم السابقة، إلا أنه فرض نفسه بشكل قوي، مما جعل إدارة العميد لا تردد بتمديد عقده.

 

الباب الكبير

 

 

يعود الهداف المغربي وليد أزارو إلى الدوري السعودي من الباب الكبير، بعد حل المشاكل السابقة، إذ انتقل بشكل رسمي من ناديه السابق الأهلي المصري، إلى الاتفاق الذي قضى الموسم الأخير معارا بين صفوفه.

 

وخاطب الاتفاق، الاتحاد السعودي لكرة القدم، من أجل رفع اسم اللاعب من قائمة المحظور عودتهم للمملكة، بعد الخلاف الذي نشب بين الطرفين في السابق حول استكمال إعارته.

 

كما يستكمل النجم المغربي إدريس فتوحي مشواره الاحترافي في السعودية، بعد انتقاله من نادي العدالة إلى أهلي جدة في خطوة تصاعدية بمسيرة فتوحي.

 

وأبدى فتوحي رغبته بإكمال مسيرته في السعودية، بعد هبوط ناديه السابق العدالة إلى الدرجة الأولى، ليتم انتقاله إلى الأهلي، وقطع وعدًا لجماهيره بتقديم أفضل ما لديه.

 

وجوه جديدة

 

خلال فترة الانتقالات الحالية، حاولت العديد من الأندية الحصول على خدمات نجوم الدوري المغربي، فنجح الرائد بخطف كريم البركاوي نجم حسنية أكادير، الذي احتل وصافة هدافي الدوري المغربي برصيد 12 هدفا.

 

كما أن نادي العين السعودي، الذي سيشارك لأول مره في تاريخه بدوري المحترفين، تمكن من التوقيع مع محمد نهيري، مدافع نادي الوداد، الذي رحل بعد أزمات عديدة مع إدارة النادي البيضاوي.

 

بينما سيخوض المهاجم المخضرم مراد باتنا تجربة احترافية جديدة مع نادي الفتح، حيث يعول النادي كثيرًا على خبرات اللاعب صاحب الـ30 عاما، والذي لعب لعدة أندية، منهاحسنية أكادير والفتح الرباطي المغربيين، بجانب الوحدة والجزيرة الإماراتيين.

 

وستكون هذه الكوكبة من الأسماء أمام مهمة صعبة لإكمال المسيرة الناجحة لنجوم المغرب في الدوري السعودي.

 

عن كووورة

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً