كالعادة.. الإعلام المصري يهاجم الحكم الكاميروني بعد تتويج نهضة بركان



واصل الإعلام المصري خرجاته المعهودة بعد خسارة فرقهم في المسابقات القارية، خاصة أمام الأندية المغربية، لتوجيه العتاب واللوم على التحكيم الإفريقي.

وتوج فريق نهضة بركان بكأس الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم بعد فوزه على نادي براميدز المصري بهدف لصفر، في المباراة النهائية التي جمعتهما مساء أمس الأحد على أرضية المجمع الرياضي مولاي عبد الله بالرباط.

وقال أحمد حسام ميدو مدرب الزمالك الأسبق، إن بيراميدز كان بعيدا عن مستواه الفني أمام نهضة بركان ولكنه تعرض لظلم تحكيمي واضح.

وأضاف ميدو فى تصريحات لبرنامج “البريمو”، المذاع على قناة “Ten” أن هدف نهضة بركان جاء من لمسة يد واضحه مؤكدا أن الهدف المبكر الذي سجل في مرمى بيراميدز أربك حساباته.

ومن جهته، قال سمير محمود عثمان، رئيس لجنة الحكام السابق، في تصريحات إذاعية عبر أون سبورت “اختيار الحكم الكاميروني لإدارة اللقاء، كان عليه علامة استفهام كبيرة، خاصة بعد الانتقادات التي تعرض لها من جانب الصحافة المغربية، عقب لقاء الزمالك والرجاء”.

وأضاف “هدف بركان غير صحيح، وكان يجب عدم احتسابه من جانب حكم الفيديو وأيضًا حكم المباراة، بعد أن لمست الكرة، يد لاعب نهضة بركان”.

وتابع “كان لا بد من طرد لاعب نهضة بركان، بعد الاعتداء على محمد فاروق لاعب بيراميدز، لكن أيضًا حكم الفيديو لم يطلب ذلك رغم وضوح اللقطة”.

وأتم “الحكم الكاميروني أيضًا تسبب في إضاعة الوقت، ومنع الفريق المصري من الوصول لمنطقة جزاء نهضة بركان. بيراميدز خسر الكونفيدرالية بفعل فاعل”.

ومن جهته، أكد الإعلامي أحمد شوبير، في تصريحات إذاعية عبر أون سبورت، أن بيراميدز تعرض لظلم تحكيمي كبير خلال مواجهة نهضة بركان، مضيفا :”ما هذا التحكيم الفاسد الذي أضاع مجهود بيراميدز لمدة عام كامل؟ الحكم الكاميروني أليوم من حكام النكبة وليس النخبة”.

وأضاف “الحكم تعمد إهدار الوقت خلال المباراة وتحجيم عناصر بيراميدز في الملعب، كما أن الهدف غير صحيح”.

ويشار إلى أن الحكم الكاميروني أليوم نيانت قاد مباراة الزمالك المصري والرجاء الرياضي، وحرم الفريق المغربي من ضربتي جزاء واضحتين.

مقالات مرتبطة :

تعليقات الزوار
  1. الحكم منع الفريق المصري من الوصول الى منطقة الجزاء 😂😂😂 هادي جديدة بعد الحكم الذي حرم الرجاء من ضربات الجزاء وجعلكم تتفوقون كان حكما مثاليا و اليوم بعد خسارتكم اصبح مشكوك فيه و كانكم اسياد الكرة العالمية و صيتكم لم يتعدى القارة الافريقية عكس الرجاء و الوداد

  2. ابختي عبد الحفيظ

    ومتى حاز المصريون الألقاب بدون مساعدة الحكام،وبشهادة أحد المسؤولين الزملكاويين،الذي افاد،بأن الحكام كانوا يخيروننا بين طرد أحد
    لا عبي الفريق الخصم،أو منحنا ضربة جزاء

  3. محمد عزوني كندا

    مبروك لنهضة بركان الرياضية ماشاء الله كانوا في احسن الضن لعب لعبتهم القوة بالقوة احترم تحترم عندما ينتصرون تقوم الدنيا وما فيها لكن الكرة فيها مفاجاة تحياتي للنهضة البركانية و للمغاربة ⚽️🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦🇲🇦

اترك تعليق


إقرأ أيضاً