صحيفة أمريكية تكتب عن مراكش



 

سافرت الصحيفة الأمريكية المرموقة “يو إس إيه توداي” (USA Today) بقرائها ضمن رحلة فريدة إلى مدينة مراكش، من خلال زيارة افتراضية إلى المعالم والمواقع المتعددة التي تزخر بها هذه المدينة، والتي تعكس سحر وأصالة وتراث هذه الوجهة السياحية الشهيرة.

 

وكتبت الصحافية ليديا شراندت، في مقال نشرته الثلاثاء تحت عنوان:” من الأسواق إلى الأزقة: جولة افتراضية في مراكش الرائعة ” أن “مراكش، إحدى الوجهات المغربية الأكثر روعة، كانت ذات يوم مركزا تجاريا مهما للقوافل التي تعبر الصحراء الكبرى. أما اليوم، فتجتذب المسافرين من جميع أنحاء العالم إلى “المدينة القديمة” التي تتخذ شكل متاهة، وإلى هندستها المعمارية المعقدة وإلى مشهد التسوق الساحر”.

 

ومما ورد في هذا المقال أن ” خبرة الصناعة التقليدية معروضة في جميع أنحاء مراكش ويتضح ذلك جليا حتى قبل مغادرة مطار مراكش المنارة، الذي تم الانتهاء من أشغاله في عام 2008، والذي غالبا ما يصنف من بين أجمل المطارات بالعالم”.

 

وتوقفت الصحافية عند ساحة جامع الفنا، مبرزة أن هذا الفضاء المفتوح، الذي تم استغلاله لقرون كسوق، أصبح، في الوقت الحاضر، عبارة عن تشكيلة غنية ونابضة بالحياة تحتضن مقدمي الأطباق الشعبية، وفناني الحلقة، وموسيقيين… “.

 

وكتبت الصحافية أن “أسواق مراكش كانت مركزا تجاريا مهما لآلاف السنين. فهناك أكثر من 3000 كشك لبيع جميع أنواع منتجات الصناعة التقليدية والحلي. تجولوا في سوق لعبادين وسوق الصباغة وستحظون بفرصة مشاهدة المنسوجات المصبوغة حديثا تجف على أعواد الخيزران الى جانب الصوف وخيوط الحياكة”.

 

كما تطرقت الصحافية لسحر قصر الباهية والمدابغ التقليدية التي يعود تاريخها إلى القرن الحادي عشر، وحديقة ماجوريل، ناهيك عن الحرف التقليدية والمأكولات المغربية الشعبية.

 

ويدعو المقال السياح إلى زيارة نواحي المدينة الحمراء، ولا سيما الكثبان الرملية بالصحراء أو شلالات أوزود، للاستمتاع بمناظر طبيعية مختلفة تماما.

 

ومع

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً