المغرب يجمع شمل فرقاء مجلس النواب الليبي في طنجة



يتوجه وفد مجلس النواب الليبي المنعقد في طرابلس إلى المغرب تلبية لدعوة من الحكومة لعقد اجتماع تشاوري، يضم كامل أعضاء المجلس.

 

وستعقب الاجتماع التشاوري جلسة رسمية كاملة النصاب في إحدى المدن الليبية يحدد موعدها وزمانها عقب هذا الاجتماع.

 

وبحسب وسائل اعلام ليبية تهدف هذه الخطوة لإيجاد أرضية للتفاهم وعقد جلسة موحدة للمجلس النيابي المنقسم بين طبرق وطرابلس، وفي أعقاب نجاح تفاهمات بوزنيقة التي تمت بين مجلسي النواب والأعلى للدولة.

 

وفي وقت سابق دعا رئيس البرلمان المصري الدكتور علي عبد العال، نظيره المستشار عقيلة صالح، الى اجتماع تشاوري في القاهرة، لرأب الصدع بين أعضاء مجلس النواب الليبي والتوافق على الثوابت والمعايير التي يتطلبها الحل السياسي للأزمة الليبية.

 

ويجتمع أكثر من تسعين عضوا بمجلس النواب الليبي اليوم الأحد، في لقاء تشاوري بمدينة طنجة ، في محاولة لتفعيل دور المجلس.

 

ويعاني مجلس النواب الليبي –البرلمان الشرعي المنتخب- من انقسامات داخلية، منذ تأسيسه عام 2014.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً