المؤسسة الوطنية للمتاحف تدين انتحال هوية المؤسسة ورئيسها لاقتناء قطع فنية



نددت المؤسسة الوطنية للمتاحف، اليوم الخميس، بانتحال هوية المؤسسة ورئيسها لاقتناء قطع فنية قديمة وبدائية من تجار أعمال فنية دوليين.

 

وأوضح بلاغ للمؤسسة أن “المؤسسة تنهي إلى علم الرأي العام الوطني والدولي أن شي يوليي وسو سوليان غوهيد وآدم نيكولاس إلتون قد انتحلوا هوية المؤسسة ورئيسها، مدعين توفرهم على تفويض من المؤسسة لاقتناء قطع فنية قديمة وبدائية من تجار أعمال فنية دوليين”.

 

وأضاف المصدر ذاته أن المؤسسة الوطنية للمتاحف تدين هذا الاحتيال وتؤكد أنها لم تفوض قط أي أحد لتمثيلها أو لاقتناء أعمال فنية في الخارج، وأنها تحتفظ بحقها في اللجوء إلى القضاء بشأن هذه القضية.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً