أول دولة أفريقية تقدم لمواطنيها لقاح “سبوتنيك V” الروسي



وصلت دفعة جديدة من لقاح “سبوتنيك V” الروسي إلى أفريقيا، حيث يعمل الأطباء على تلقيح المواطنين لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.

أعربت السلطات الغينية عن اهتمامها وسعيها لتطعيم السكان بلقاح “سبوتنيك V” الروسي ضد فيروس كورونا المستجد، حيث تم بالفعل نقل الدفعة الأولى من اللقاحات وتسليمها إلى الكوادر الطبية في غينيا.

وأعلنت وكالة الصحة الوطنية في غينيا (ANSS) أن فريقًا من العلماء الروس قد وصل، يوم أمس الخميس 26 نونبر، وقدموا اللقاح الأول في العالم ضد فيروس كورونا “سبوتنيك V” لزملائهم في غينيا.
وأشار رئيس وكالة الصحية الغينية، ساكوبا كيتا، إلى أنه من خلال البحث تبين لدى الوكالة أن أكثر من 13 ألف شخص قدموا طلبا للحصول على اللقاح الروسي وتعرفوا عليه.

وقارن رئيس الوكالة بين البيانات الجديدة والقديمة، حيث أشار إلى أن نحو 8 آلاف شخص في غينيا أخذوا التطعيم ضد فيروس إيبولا، مشيرا إلى أن هذه البيانات تؤكد أن اللقاح الروسي سيساعد في التعامل مع مرض “كوفيد 19” ليس في غينيا فقد، ولكن في العالم أجمع أيضا.

وبحسب موقع “فيزدا”، فإنه من المتوقع أن تصل تكلفة الجرعة لأقل من 10 دولار أمريكي، وهو سعر منخفض بالمقارنة مع تكلفة اللقاحات الغربية.

وكانت روسيا قد قدمت إسهامات كبيرة في مكافحة فيروس كورونا المستجد في غينيا، حيث قدمت غينيا جائزة “كاتالا 224” لأطباء شركة “روسال” الروسية.

وذهبت الجائزة لأطباء مركز أبحاث علم الأوبئة والأحياء الدقيقة التي أنشأته الشركة الروسية لمكافحة إيبولا، حيث أعيد تصميمه في عام 2020 لمكافحة فيروس كورونا المستجد في غينيا.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً