المغرب لن يصرف أي سنتيم في صفقة حصوله على سفينة إسبانية!



 

في إطار تعزيز قدرات البحرية الملكية، وقع المغرب عقد مع أوراش نابانسيا الإسبانية، لتصميم وصناعة وحدة للخفر بأعالي البحار، مع إمكانية شراء قطعة أخرى لاحقا.

 

وحسب منتدى “FARMAROC”، فإن الوحدة ستكون بطول 80 مترا ، وإزاحة 1500 طن متفرعة من خافرات Avante، التي سبق للأوراش الإسبانية أن سلمتها لعدة دول بأنواع مختلفة.

 

وتدخل هذه الصفقة في إطار برنامج التعاون المغربي الأوروبي لمحاربة الهجرة السرية والأنشطة غير القانونية بالمجال البحري جنوب أوروبا. حيث سيتم تمويلها انطلاقا من ميزانية الدعم الأوروبي للمملكة في هذا المجال. حيث تم تحديدها في 226 مليون يورو بالنسبة لسنة 2021 منها 40 مليون يورو مساهمة إسبانية. أي أن المغرب لن يصرف اي سنتيم في هذه الصفقة، يضيف المنتدى.

 

وسبق أن عبر الاتحاد الأوربي عن ارتياحه للجهود التي يبذلها المغرب في مجال مكافحة الهجرة السرية، إذ يقوم باستمرار بمراقبة شواطئه الشمالية إضافة إلى قيامه بحملات مستمرة من أجل تشديد الخناق على شبكات المهربين، وترحيل المهاجرين السريين.

 

تجدر الإشارة إلى أنه ضمن حزمة المساعدات نفسها، سيتم تسليم عتاد بري وجوي لدعم جهود المغرب في الحد من الأنشطة غير القانونية والهجرة السرية و الاتجار بالبشر، إنطلاقا أو مرورا من السواحل المغربية.

مقالات مرتبطة :

تعليقات الزوار
  1. فاهم

    جندي أوروبا

اترك تعليق


إقرأ أيضاً