وفاة شاب مغربي داخل أحد سجون لاس بالماس



لقي شاب مغربي عمره 21 سنة مصرعه ، داخل أحد سجون لاس بالاماس الاسبانية، عندما كان رهن الاعتقال الاحتياطي وفق ما كشفت وكالة إفي الاسبانية .

 

وأضافت الوكالة أن محكمة تحقيق سان بارتولومي دي تيراجانا قامت بفتح تحقيق في الموضوع.

 

 

وكان الشاب المغربي متهما بالسرقة وتم اعتقاله في بداية الأمر بلاس بالماس، وهي المعلومات التي أكدها أحمد موسى، القنصل العام للمغرب في جزر الكناري لوكالة “إفي” .

 

وذكَّر المصدر ذاته بمقطع فيديو بثته امرأة تتحدث عن وفاة ابنها، معزول في مركز لتوقيف الأجانب في غران كاناريا. وتحدثت الأم عن وجود حريق ودخان تسبب في وفاة الشاب المغربي، مضيفة أنها تتخذ حاليا الخطوات اللازمة لإعادة جثة المتوفى.

 

في سياق متصل وفي عدة مناسبات ، حذرت نقابات مسؤولي السجن من أن الاسرة المقاومة للحريق التي تم تجهيز الزنازين بها تولد دخانًا إذا تم إطلاق النار عليها.

 

في يوليو 2020 ، ندد اتحاد نقابات العمال المستقلين بالحادثة التي وقعت في سجن Alcalá Meco ، عندما حاول أحد النزلاء حرق سرير مقاوم للحريق في مستوصف المركز ، مما اضطر لإخلائه بسبب الدخان الكثيف الناتج عن ذلك.

 

وافادت وسائل إعلام اسبانية أن هذا الخبر يأتي بعد ايام من إبداء الحكومة المغربية قلقها للسفير الإسباني بشأن كيفية معاملة بعض المهاجرين المغاربة القصر في غران كناريا ، حيث انتشر فيديو لعناصر الشرطة بحي طريفة بجزر الكناري وهم يصفعون قاصرين مغاربة.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً