المسلسلات تدفع أبا إلى إضرام النار في ابنته بسيدي سليمان (تفاصيل مؤلمة)



اهتز سكان دوار المليانة، إقليم سيدي سليمان ليلة أمس الأربعاء على وقع حادثة بشعة حيث أقدام أب على اضرام النار في ابنته ذات 17 ربيعا.

 

وتعود تفاصيل الجريمة البشعة، عندما كانت الشابة تشاهد أحد المسلسلات التلفزيونية، حيث تقدم الأب نحوها ولفها في غطاء وسكب عليها البنزين ثم أدخلها بالقوة داخل الغرفة حيث أضرم النار بعد ذلك في المكان بأكمله.

 

وبحسب تصريحات الجدة للأب، التي كانت في حالة هيستيرية تصرخ وتستغيث من إجل إنقاذ إبنتها، فإن الاب ارتكب جريمته بدم بارد وهو في كامل قواه العقلية، ظنا منه أن ابنته على علاقة غير شرعية مع شباب الدوار، وأن مشاهدتها للأفلام والمسلسلات قد يفسد أخلاقها وهو الذي منعها سابقا من استكمال دراستها لهذه الأسباب.

 

هذا وقد انتقلت الى عين المكان عناصر الدرك الملكي والوقاية المدنية والسلطات المحلية لمعاينة الحادث، إذ تم نقل الشابة الى المستشفى الاقليمي بسيدي سليمان، الذي حولها على وجه السرعة في سيارة الإسعاف إلى مستشفى الإدريسي بالقنيطرة من اجل تلقي العلاجات الضرورية، بعدما تبين وجود حروق من الدرجة الثانية على مستوى الوجه والأطراف الحساسة .

 

إلى ذلك يجري البحث على الأب الذي لاذ بالفرار، فور ارتكابه للجريمة في حق فلذة كبده.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً