بدعم من لقجع.. موتسيبي ينسف تحالف غرب إفريقيا لرئاسة الكاف



بات المرشح الجنوب أفريقي باتريس موتسيبي أقرب من أي وقت مضى للظفر برئاسة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، على الرغم من المجهودات التي بدلها فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بالتنسيق مع باقي المرشحين عن حلف غرب إفريقيا، من أجل عزل رئيس ماميلودي صن داونز.

ويحظى مرشح بريتوريا بدعم قوي من الاتحاد الدولي لكرة القدم، حيث نزل جياني إنفانتينو بكل ثقله في الأيام القليلة الماضية في القارة الإفريقية من أجل توحيد التصور بين المرشحين الأربعة حول اسم واحد يحظى بالإجماع، وهو باتريس موتسيبي.

واقترحت الفيفا، حسب المعطيات التي حصلت عليها “الايام 24″، تنازل المترشحين الثلاث وهم السنغالي أوغستين سانغور والموريتاني أحمد ولد يحيى والإيفواري جاك أنوما، للميلياردير الجنوب إفريقي على أن يضمنوا مكانا لهم ضمن المكتب التنفيذي المقبل، في صيغ نواب الرئيس.

وحاول فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم توحيد الرؤية بين المترشحين الثلاث عن غرب إفريقيا من أجل دعم المتأهل منهم للمرحلة الثانية من التصويت، لعزل المترشح الجنوب إفريقي باتريس موتسيبي، لكن محاولاته باءت بالفشل، لينتهي الأمر بإعلان موتسيبي مرشحا وحيدا على أن يلحق باقي المرشحين بمكتبه التنفيذي تباعا.

وفي سياق متصل، علمت “الأيام 24” أن لقجع فضل إبعاد أحمد ولد يحيى عن سباق رئاسة الكاف ذلك أن فوز الموريتاني بها سيضعه في مواجهة مباشرة مع المصري هاني أبوريدة على مقعد واحد بدل مقعدين بتنفيذية الفيفا، طالما أن المقعد الآخر المتاح سيذهب تلقائيا لرئيس الكاف، وهو ما دفع رئيس الجامعة لدعم موتسيبي للحفاظ على حظوظه كاملة في دخول مجلس الفيفا.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً