تحذير علمي..هذه مخاطر حمام “السونا” على الصحة الجنسية للرجال



يلجأ الكثير من الناس إلى حمام “السونا” للحصول على الراحة والاسترخاء والتخلص من الشد العضلي، كما أن ما يتميز به من رطوبة ودرجة حرارة مرتفعة تمنح العديد من الفوائد العلاجية الأخرى، إلا أنه في مقابل هذه الفوائد قد تشكل الساونا خطرا كبيرا على الرجال.

 

وحذرت دراسة نقلها موقع “الطبي”، من الاستخدام المتكرر لحمام “السونا” وقالت إنه يقلل من عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال على الرغم من ان هذا التأثير قد يكون مؤقتا.

 

وخلص العلماء إلى تلك النتائج بعد إجراء دراسة على عدد من الرجال الأصحاء في منتصف العمر والذين لديهم تعداد طبيعي للحيوانات المنوية، حيث زاروا حمام الساونا مرتين أسبوعيا لمدة ثلاثة أشهر.
اكتشف الباحثون أن جلسات حمام “السونا” قد قللت من تعداد الحيوانات المنوية لديهم، وبقيت منخفضة عن المستويات الطبيعية بعد ثلاثة أشهر من توقف الرجال عن الذهاب لحمام الساونا، إلا أنه وبعد ستة أشهر عادت مستويات الحيوانات المنوية طبيعية.

 

وبرر العلماء ذلك بأن ارتفاع درجة الحرارة يؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية والذي بدوره قد يؤدي إلى الاصابة بمشاكل الخصوبة أو العقم.

 

ولفت الباحثون في نهاية دراستهم إلى أنهم بحاجة إلى المزيد من الدراسات في هذا الصدد، كما أنه لا يجب الاعتماد على هذه النتائج لمنع الرجال الأصحاء من استخدام حمام الساونا.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً