مغربي أم أجنبي.. من سيخلف السلامي في قيادة النسور؟



بعد أيام على استقالة مدرب فريق الرجاء الرياضي، جمال السلامي من منصبه بعد الضغوط التي تعرض لها من الفريق، سيما بعد الإقصاء من الدور التمهيدي لدوري أبطال إفريقيا وخسارة الديربي في مواجهة الوداد، تتوجه الأنظار نحو الإسم الجديد الذي سيخلف السلامي وسيحمل على عاتقه مهمة تدريب فريق النسور الخضر.

 

وفي ظل الحديث عن الوافد الجديد على الرجاء الرياضي، عرّت إدارة الفريق، اللثام عن عدد المدربين الذين وضعوا ترشيحاتهم من أجل الظفر بمنصب التدريب، كما أوضحت في المقابل أنّها تلقت العديد من السير الذاتية في هذا الجانب، حُدّد عددها في 100 سيرة لمدربين مغاربة وأجانب.

 

الإنجازات المهمة التي حققها الفريق، وحسب المكتب المسير، تترجم بجلاء سبب ارتفاع طلبات الترشح لتدريب الرجاء بعد أن استقال جمال السلامي من منصبه نتيجة هزيمة فريقه أمام الوداد الرياضي برسم الجولة العاشرة من البطولة الإحترافية.

 

لجنة مشرفة على انتقاء المدرب المستقبلي للرجاء، تتدارس الطلبات الموضوعة فوق طاولتها قبل الحسم فيها بشكل نهائي، في حين تتناقل الألسن، خبرا بعينه لا يتزحزح عن أنّ المدرب الجديد سيكون أجنبيا بعد أن وضع مدربين لهم باع طويل في ميدان التدريب، ترشيحاتهم في هذا الخصوص، علما أنّ راتب المدرب الجديد سيكون ما بين 15 إلى 20 مليون سنتيم.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً