التجاري وفا بنك تنظم ورشات “اليوم الأخضر” للتعريف بالزراعة الحضرية



نظمت مجموعة التجاري وفا بنك، بالدار البيضاء، ورشات عمل تحت عنوان “اليوم الأخضر” (Green Day) من أجل تعريف مستخدميها بالزراعة الحضرية ، وتوعيتهم بتأثيرها الإيجابي على البيئة.

وأوضحت المجموعة في بلاغ لها ، أنها بادرت إلى تنظيم هذه الورشات بتعاون مع جمعية “Vert En Toit” بمناسبة باليوم العالمي للبيئة ، الذي يصادف الخامس من شهر يونيو من كل سنة، مضيفة أن “اليوم الأخضر” جرى تنظيمه على سطح المقر الرئيسي للمجموعة بالدار البيضاء .

وتابعت أن هذه الورشات تندرج ضمن المبادرة التي اتبعتها المجموعة طيلة سنوات في مجال المسؤولية الاجتماعية للشركات، وتماشيا مع حملات التوعية التي نظمتها لفائدة المستخدمين حول أهمية وضرورة حماية البيئة، وانخراط هؤلاء في المشاريع ذات التأثير الكبير على البيئة بقيادة مجموعة التجاري وفا بنك.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه الفعالية شهدت مشاركة، ما يزيد عن 60 مستخدما يشتغلون بالمقر الرئيسي للمجموعة وبفروعها الكائنة بمدينة الدار البيضاء، في ورشات عمل تمهيدية حول الزراعة الحضرية وتقنيات تخضير الأسطح .

وفتحت هذه الورشات الباب أمام المستخدمين، وفي جو يسوده مناخ من المتعة والحماس، من أجل اكتشاف مواد البستنة وأنواع مختلفة من البذور والأتربة وغيرها، بالإضافة إلى التعرف على تقنيات تعبئة أوعية الخضروات وتحضير صواني الشتلات، وبالتالي إنجاز أول حديقة خضروات حضرية للبنك.

ومن خلال هذه المبادرة، التي تكللت بنجاح كبير، تؤكد مجموعة التجاري وفا بنك التزامها الدائم بخلق قيمة مشتركة بصورة مستدامة، من خلال سياسة المسؤولية الاجتماعية للمقاولات التي تضم جميع الأطراف المعنية وترمي إلى دعم تنمية اقتصاد مستدام ومتوازن وصديق للبيئة.

تجدر الإشارة إلى أن التجاري وفا بنك سجل في الفترة الممتدة بين 2019 و2020، انخفاضا ملحوظا في انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون بنسبة 166,29 طنا، أي ما يعادل – 66 في المائة من انبعاثات المقر الرئيسي للمجموعة، بفضل نهج الإدارة المستدامة لنفايات الأنشطة.

وتعنى جمعية Vert En Toit بإنشاء مساحات خضراء وحدائق وبساتين في المناطق الحضرية. وبفضل الزراعة الحضرية الصديقة للبيئة، تساهم الجمعية في المشاريع الخضراء والتضامنية والمواطنة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً