رسالة رئيس الحزب الحاكم في موريتانيا إلى عزيز أخنوش



 

أعرب رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم بموريتانيا، محمد ولد الطالب أعمر، عن تهانئه لرئيس الحكومة المغربية المكلف عزيز أخنوش؛ الأمين العام للتجمع الوطني للأحرار، بمناسبة فوز حزبه في الانتخابات التشريعية 2021.

 

ونقلت مصادر محلية، عن ولد الطالب اعمر، تأكيده في رسالة تهنئة بعث بها، اليوم الاثنين، إلى أخنوش، على متانة العلاقات الأخوية الناريخية بين موريتانيا والمغرب وحرص الحزب الموريتاني على مواصلة العمل في سبيل تعزيزها وتطويرها خدمة لمصالح البلدين والشعبين.

 

والجمعة، عين الملك محمد السادس، أخنوش رئيسا للحكومة، مكلفا بتشكيلها بعدما تصدر حزبه نتائج الانتخابات التشريعية التي جرت الأربعاء.

 

وحصل حزب “التجمع الوطني للأحرار” على 102 مقعد في الانتخابات التشريعية، متبوعا بحزبين (معارضين) هما “الأصالة والمعاصرة” 86 مقعدا، و”الاستقلال” 81 مقعدا.

 

فيما حل حزب “العدالة والتنمية” (قائد التحالف الحكومي المنتهية ولايته) في المركز الثامن، مسجلا تراجعا كبيرا بحصوله على 13 مقعدا فقط، وذلك من أصل 395، العدد الإجمالي لمقاعد مجلس النواب الغرفة الأولى في البرلمان.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً