الاستقلال يغير موعد اجتماع القيادة لحسم الموقف من عرض أخنوش



تفعيلا لقرار اللجنة التنفيذية، أعلن حزب الإستقلال عن عقد دورة استثنائية يوم السبت 18شتنبر الجاري، وذلك عبر تقنية التناظر، بعد أن قرر سابقا انعقاده في 25 من الشهر الجاري.

 

وقال شيبة ماء العينين، رئيس المجلس الوطني لحزب الاستقلال، في بلاغ له وجهه لأعضاء مجلسه، أن عقد دورة استثنائية للمجلس، سيكون طبقا لمقتضيات الفصل 81 من النظام الأساسي والمواد 117 و122 و134 و135 من النظام الداخلي للحزب، مبرزا أن جدول أعمالها ( الدورة الاستثنائية ) ستتضمن نقطة هامة وهي “تقييم النتائج الانتخابية وآفاق التحالفات السياسية المستقبلية”.

 

وكان نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، قد حل أمس في مقر حزب التجمع الوطني للأحرار بالرباط، حيث استقبله عزيز أخنوش، رئيس الحكومة المعين، وذلك في إطار المشاورات التي يعقدها أخنوش مع زعماء الأحزاب السياسية بهدف تشكيل الحكومة المقبلة.

 

وقال الأمين العام لحزب الاستقلال، نزار بركة، إن اللقاء الذي جمعه برئيس الحكومة المعين، عزيز أخنوش، كان “فرصة لمناقشة الموضوع الأساسي لبلادنا وهو المشاورات بخصوص تشكيل الأغلبية الحكومية المقبلة” .

 

وأضاف بركة في تصريح له عقب لقائه بأخنوش، أن هذا اللقاء “كان فرصة لنقاش حقيقي مبني على الروح الوطنية وإرادة قوية من أجل جعل هذه المحطة مناسبة للتجاوب مع انتظارات المواطنات والمواطنين ولاسترجاع ثقتهم وبناء المستقبل انطلاقا من النموذج التنموي الجديد”.

 

وأضاف المسؤول الحزبي أن العرض الذي قدمه له رئيس الحكومة، ستتم مناقشته في إطار الدواليب التقريرية لحزب الاستقلال، وأساسا المجلس الوطني للحزب”.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً