بعد إغلاق المجال الجوي أمام الطائرات..غوتيريش يوجه رسالة إلى المغرب والجزائر



 

حث أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الخميس، المغرب والجزائر على إطلاق “حوار إيجابي” لحل المشاكل العالقة بينهما.

 

جاء ذلك في مؤتمر صحافي عقده متحدث الأمين العام ستيفان دوجاريك، بالمقر الدائم للأمم المتحدة في نيويورك، ردا على سؤال بشأن موقف غوتيريش من إعلان الجزائر، الأربعاء، إغلاق مجالها الجوي أمام الطائرات المغربية.

 

وقال دوجاريك: “الأمين العام يعتقد بقوة أنه من المهم للدولتين (المغرب والجزائر) الانخراط في حوار إيجابي لحل المشاكل العالقة بينهما، نظرا لأهمية البلدين في المنطقة”.

 

وأضاف: “نريد أن نرى الدولتين وهما يتمتعان بأفضل علاقات ثنائية ممكنة”.

 

والأربعاء، ذكر بيان للرئاسة الجزائرية عقب اجتماع للمجلس الأعلى للأمن ترأسه الرئيس عبد المجيد تبون، أن “المجلس قرر الغلق الفوري للمجال الجوّي الجزائري على كل الطائرات المدنية والعسكرية المغربية، وكذا، التي تحمل رقم تسجيل مغربي، ابتداء من اليوم”.

 

وأضاف البيان الجزائري أن ذلك جاء “بالنظر إلى استمرار الاستفزازات والممارسات العدائية من الجانب المغربي” دون ذكر طبيعة هذه الاستفزازات، فيما لم يصدر رد مغربي حول هذه الخطوة.

 

وفي 24 غشت الماضي أعلنت الجزائر قطع علاقاتها الدبلوماسية مع المغرب بسبب ما أسمته تواصل “حملة عدائية ضدها” فيما وصفت الرباط المبررات بـ”الواهية”، تلاها اتصالات عربية لاسيما من مصر والسعودية والكويت لحلحلة الأزمة.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً