تخريب سبورة المدرب وتهديد الرئيس.. صحيفة سعودية تنشر أسباب طرد المغربي حمدالله



أعلن نادي النصر السعودي بشكل مفاجئ يوم الأربعاء عن فسخ عقد لاعبه المغربي عبد الرزاق حمد الله مهاجم الفريق الأول لكرة القدم، وقال حساب النادي على موقع “تويتر” إن “إدارة نادي النصر أنهت العلاقة التعاقدية مع اللاعب المغربي عبد الرزاق حمد الله بسبب قانوني مشروع وبحسب لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم”.

 

النادي لم يخرج علانية ليكشف السبب الحقيقي وكذلك عبد الرزاق حمدالله لم يفعل، لكن وحسب ما ذكرته صحيفة “الرياضية” السعودية، فإن الأمر تعلق بتخريب وتهديد وراءه اللاعب المغربي.

الصحيفة قالت إن الخلاف بدأ فعليا بعد مباراة النصر و​الرائد​ بالجولة 12 بالدوري السعودي للمحترفين في غرفة تبديل الملابس بعد هجوم لفظي من حمد الله ضد البرازيلي ​مارسيلو سالازار​ مدرب الفريق  بسبب عدم إشراكة بالتشكيلة الأساسية وقام بكسر “السبورة” التي يتم فيها شرح الخطة من جانب المدرب.

 

وبعد تلك الحادثة قامت إدارة النصر بطلب استفسار من اللاعب بشأن ماحدث، وهو الأمر الذي أثار حفيظة حمد الله وأرسل بعدها رسائل تهديد عبر تطبيق “واتس آب” ورسائل SMS لأحمد الغامدي، الرئيس التنفيذي للنادي.

 

حمد الله طلب السماح له بالخروج نهائيًا من نادي النصر أو سيثير المشاكل في الفريق حيث ذكر : “سأعمل أشياء لا تتوقع، وعادي جدًا لو يتم خصم كامل عقدي المتبقي منه 7 أشهر، واعتبروها صدقة لكم”.

 

وبعد وصول إدارة النصر إلى قناعة تامة بعدم جدوى بقاء المهاجم المغربي، أوكلت المهمة للمحامي السويسري لوكا، من أجل فسخ العقد، وبالفعل تم هذا الأمر بشكل رسمي.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً