فلسطين..منظمة التحرير ترد على توقيع المغرب مذكرة أمنية مع إسرائيل‎‎ 



 

على خلفية الزيارة الرسمية التي قام بها بيني غانتس وزير الدفاع بدولة إسرائيل من 23 الى 25 من نونبر، إلى المغرب، وتوقيع اتفاقيات مهمة بين البلدين، طالبت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الجمعة، المغرب بالتراجع عن مذكرة تفاهم أمنية التي وقعها مع إسرائيل.

 

وقالت اللجنة التنفيذية في بيان: “كنا نأمل من المغرب، والتي ترأس لجنة القدس ألا تقدم على هذه الخطوة الخطيرة في ظل ما تمارسه إسرائيل من إجراءات عنصرية ضد الشعب الفلسطيني”، معتبرة  أن “هذه الاتفاقية “تضر بالأمن القومي العربي ومصالح الأمة العربية”، وطالبت المغرب بالتراجع عنها، حسب تعبيره.

 

والأربعاء الماضي، وقعت إسرائيل والمغرب، مذكرة تفاهم أمنية خلال زيارة وزير الدفاع بيني غانتس إلى الرباط، تهدف إلى تنظيم التعاون الاستخباراتي والمشتريات الأمنية والتدريب المشترك.

 

وكانت إسرائيل والمغرب أعلنتا نهاية العام الماضي استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما بعد توقفها عام 2002، ومنذ ذلك الحين، تم افتتاح مكتب لإسرائيل بالمغرب خلال زيارة قام بها وزير الخارجية يائير لابيد إلى الرباط في غشت الماضي.

 

كما أُعيد افتتاح مكتب الاتصال المغربي في تل أبيب و تدشين خط طيران مباشر بين البلدين.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً