بايتاس: إصلاح التعليم بحاجة إلى رجة قوية ومستعدون لتحمل كلفتها السياسية



قال مصطفى بايتاس الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن هذه الأخيرة مستعدة لإقرار إصلاح التعليم وأنها تتوفر على تصور “واضح جدا لإصلاح التعليم وتمكين المغاربة من مدرسة الإنصاف والجودة وتقليص الفوارق بين التعليم العمومي والخاص”.

 

وأضاف بايتاس في لقاء صحافي عقب اجتماع المجلس الحكومي اليوم الخميس، بالرباط، أن إصلاح التعليم يحتاج إلى “رجة وإصلاحات قوية وليس إلى الترضية والمحاباة”، مشددا على أن الحكومة عازمة على إصلاح التعليم “كيف ما كانت كلفته السياسية أو الاقتصادية؟”.

 

وأشار بايتاس إلى أن ما سماه “الدواء في الغالب ما يكون مرا”، ولذلك الحكومة تتوفر على تصور واضح للإصلاح، في إشارة إلى القرارات التي اتخذها وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، بخصوص تسقيف سن الولوج للتدريس في 30 سنة، وهو القرار الذي أخرج العديد من الفئات إلى الشارع للاحتجاج.

 

وأكد الناطق الرسمي باسم الحكومة بأن تقارير المجلس الأعلى للتربية والتكوين التي صدرت هذا الأسبوع تبين بجلاء أن قطاع التعليم “ليس على ما يرام، وهذا ما دفع الحكومة لجعل التعليم على رأس أولوياتها لأنه يمثل مشكلة حقيقية ببلادنا”.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً