إصابات كورونا تغلق أبواب مؤسسات التعليم بالمغرب



  • طارق غانم- صحفي متدرب

 

تسبب الأعداد المسجلة بفيروس كورونا، عن إجراءات إغلاق شملت مؤسسات تعليمية عمومية وخصوصية وذلك في مسعى لاحتواء انتشار الفيروس بين التلاميذ.

 

أفادت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولى والرياضة في النشرة الأسبوعية لتتبع الحالة الوبائية بالمؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية بالمغرب، خلال الفترة بين 04 و10 يناير 2022، أنه تم تسجيل 2596 إصابة بفيروس كورونا داخل هذه المؤسسات.

 

وأوضحت الوزارة إجراءات  الإغلاق طالت 36 مؤسسة تعليمية، 17 منها تابعة للبعثات الأجنبية، إضافة إلى إغلاق 113 فصل دراسي، مع اعتماد التعليم عن بعد.

 

ووفق المعطيات الواردة، توزعت الحالات المسجلة بين 1192 حالة بجهة الدار البيضاء-سطات، التي تم بها إغلاق 25 مؤسسة، والرباط-سلا التي سُجلت بها 469 حالة وإغلاق 6 مؤسسات، وجهة مراكش –آسفي التي سجلت بها 378 حالة مع إغلاق أربع مؤسسات، فيما لم تسجل جهة الداخلة-وادي الذهب أية إصابة.

 

ومعلوم أن البروتوكول الحي المتبع من قبل الوزارة في هذا الصدد ينص على أنه “عند تسجيل ثلاث إصابات أو أكثر بنفس القسم خلال أسبوع واحد، يُتَّخَذُ قرار إغلاق القسم واعتماد التعليم عن بعد لمدة سبعة أيام، وفي حال تسجيل عشر إصابات أو أكثر بفصول دراسية مختلفة على مستوى المؤسسة، يُتَّخَذُ قرار إغلاق المؤسسة واعتماد التعليم عن بعد لمدة سبعة أيام بتنسيق مع السلطات المعنية”.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً