المنتخب المغربي آخر من يغادر قطر واستقبال ملكي في انتظاره.. البرنامج المرتقب



سيكون المنتخب الوطني المغربي آخر من يغادر قطر بعد نهاية مسابقة كأس العالم 2022 أمس الأحد بنهائي تاريخي انتهى لصالح الأرجنتين على حساب فرنسا، وفي المدرجات كانت النخبة الوطنية حاضرة لمشاهدة الختام في انتظار رحلة العودة إلى المملكة يوم غد الثلاثاء.

 

وكان مبرمجا للمنتخب الوطني أن يعود من قطر إلى المغرب اليوم الاثنين على أن يصل إلى مطار الرباط سلا عند الساعة الرابعة زوالا، لكن لترتيبات تنظيمية وفق ما أكدته مصادر “الأيام24” تقرر تأجيل الرحلة وبرمجتها يوم غد الثلاثاء.

 

وحسب مصادر “الأيام24” من المنتظر أن يحظى عناصر المنتخب باستقبال شعبي وملكي في الرباط يوم غد الثلاثاء.

 

البرنامج المتوقع لهذا الاحتفاء ينطلق من المطار بحفل استقبال ثم التوجه عبر الحافلة في جولة بالعاصمة الرباط حيث يرتقب أن تحتشد الجماهير في الشوارع، وبعد نهاية السير سيكون المنتخب الوطني داخل القصر الملكي في حفل خاص يقام على شرفهم، ومن المرجح أن يحصل رابع المونديال على أوسمة ملكية مثل جيل 2004 الذي وصل نهائي كأس افريقيا.

مقالات مرتبطة :

تعليقات الزوار
  1. ما هو سبب البقاء إلى يوم الثلاثاء

  2. Abderahim

    Jb

اترك تعليق


إقرأ أيضاً