خبير أمني لـ”الأيام 24″:الأيام المفتوحة للأمن الوطني ترسيخ لمبادئ الشرطة المجتمعية



 

أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني أن زوار فضاء الأبواب المفتوحة للأمن الوطني المقامة بمدينة فاس، خلال الفترة الممتدة من 17 إلى 21 ماي الجاري، ناهز عددهم الإجمالي مليون و150 ألف زائر، محققا رقما قياسيا مقارنة مع باقي الدورات السابقة.

وقد سجل يوما الجمعة والسبت 19و20 ماي ذروة الحضور الجماهيري، بحصيلة إجمالية فاقت أكثر من 630 ألف زائر خلال اليومين، وشكلت فئة التلاميذ نسبة مهمة من الحضور، فضلا عن مواطنين من مدينة فاس ومختلف المدن المغربية، وكذا مقيمين وسياح وبعثات رسمية أجنبية.

وعلاوة على الحضور الجماهيري الذي زار فضاء هذه التظاهرة المجتمعية، أطلقت المديرية العامة للأمن الوطني تطبيقا معلوماتيا خاصا بالأبواب المفتوحة على أنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة الأكثر استخداما، وسخرت الحسابات الرسمية للمديرية العامة للأمن الوطني على شبكات التواصل الاجتماعي لضمان النقل المباشر لمختلف فعاليات هذه التظاهرة، وهو ما مكن من تحقيق أكثر من 20 مليون مشاهدة.

وفي هذا الصدد، قال الخبير الأمني محمد الطيار إن النجاح الكبير الذي عرفته الايام المفتوحة بمدينة فاس وعدد الزوار منقطع النظير، والذي كان كبيرا وتم تسجيل توافد المواطنين والمقيمين له دلالات خاصة.

وأكد الطيار، في تصريح خص به الايام 24، أن دستور 2011 ألح على تنزيل مضامين الاختيار الديمقراطي بالأساس، لذلك اعتمدت المديرية العامة للأمن الوطني برنامجا يقوم ترسيخ كافة الجوانب المرتبطة بالحكامة الأمنية الجيدة، مشيرا إلى أنها لا تقتصر فقط على التطوير التقني، ولكن تضمن مجالات أخرى، كترسيخ مبادئ الشرطة المجتمعية، التي تجعل من المواطن هو محور العمل الأمني، وتجعله شريكا في بسط الأمن.

وسجل طيار أن هذه الدورة بينت بشكل كبير أن المغرب وصل مرحلة مهمة في ترسيخ شرطة مجتمعية يكون المواطن هو محورها، وتجعل من التواصل بين الشرطة والمواطن اساس بناء الثقة المتبادلة والعمل المشترك.

وشدد الخبير الأمني أن نجاح الأيام المفتوحة بمدينة فاس أحد تجليات نجاح المنظومة الأمنية بالمغرب، خاصة فيما يتعلق بالمدريرية العامة للأمن الوطني ويبرز بشكل كبير الاشواط التي قطعتها في مواكبة التقنيات العالمية، ويبين كذلك القدرة الكبيرة على التنظيم والانفتاح بشكل كبير على احتياجات المواطنين، في ما يخص التدبير الامني.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً