وثائق وأقراص مدمجة تقلب أطوار محاكمة الدكتور التازي



 

سعيدة شهير 

 

في قرار جديد، أرجأت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، اليوم الخميس، جلسة محاكمة أشهر طبيب تجميل بالمغرب، “الدكتور التازي” ومن معهم من الموقوفين والمتابعين أمام القضاء بتهم ثقيلة.

 

 

وحددت المحكمة موعدا جديدا لجلسة المحاكمة، والمقرر يوم 6 يوليوز القادم، وذلك استجابة لطلب لدفاع المطالبين بالحق المدني، قصد إطلاع هيئة المحكمة على وثائق جديدة تم الترافع بشأنها لضمها للملف.

 

 

في المقابل، أرجأت المحكمة البت في طلب إحضار الأقراص المدمجة، استدعاء مصرحي المحضر، ومدير الموارد البشرية بالمصحة.

 

 

كما مكنّت المحكمة المتهمين من نسخ الملف على نفقتهم، تحت إشراف النيابة العامة.

 

 

ويشغل الملف المثير للجدل، الرأي العام الذي يتابع تطورات القضية التي وقع بها طبيب التجميل حسن التازي رفقة شقيقه وزوجته وخمس متهمين آخرين، ضمنهم سيدة واحدة في حالة سراح، بينما باقي المتهمين رهن الإعتقال الإحتياطي منذ 14 شهرا بسجن عكاشة بتهم تتعلق بـ”جناية الاتجار بالبشر تجاه طفل يقل عمره عن 18 سنة، والنصب، والمشاركة، والتزوير في محرر تجاري واستعماله، والمشاركة في صنع عن علم شهادة تتضمن وقائع مصطنعة غير صحيحة واستعمالها”. كل حسب المنسوب إليه.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً