تنظيم حفل تخرج الفوج الأول من مركز الفرصة الثانية الجيل الجديد “الحسنى” بعين الشق بالدار البيضاء



 

في إطار الاحتفال بالذكرى الثامنة عشرة لإطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، نظم مركز الفرصة الثانية الجيل الجديد “الحسنى” بعين الشق بالدار البيضاء، يومه الأربعاء 24 ماي، حفل التخرج لفائدة الفوج الأول للمؤسسة برسم الموسم الدراسي 2022 – 2023، والذي استقبل 147 شابة وشاب من للتلاميذ المنقطعين عن الدراسة وغير المتمدرسين، ومنحهم فرصة العودة إلى صفوف الدراسة عبر تكوين مزدوج يجمع بين البيداغوجي والمهني والحرفي.

 

وفي هذا الإطار، أشرف سعيد احميدوش، والي جهة الدار البيضاء سطات، عامل عمالة الدار البيضاء، والسيد منير حمو عامل عمالة مقاطعة عين الشق، وعبد المومن طالب مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء-سطات، ولطيفة لماليف المديرة الإقليمية للوزارة بعمالة مقاطعة عين الشق، وياسين الريخ رئيس جمعية ملتقى بلادي للمواطنة، يومه الأربعاء 24 ماي 2023 على حفل التخرج للدفعة الأولى للمركز، الذي تشرف على تسييره جمعية ملتقى بْلادي للمواطنة، في إطار أجراة بنود اتفاقية الشراكة القائمة بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات والمديرية الإقليمية بعين الشق والجمعية، وبمساهمة مالية من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

 

 

وتميز الحفل، بتقديم عرض شامل عن المعطيات المتعلقة بالمركز، وزيارة مختلف فضاءاته، فيما تم توزيع معدات العمل ورخص السياقة على المستفيدات والمستفيدين من المركز، بدعم من المبادرة الوطنية البشرية، وتمكن المستفيدون، طيلة الموسم الدراسي، من تكوين بيداغوجي للمساهمة في تأهليهم ودعمهم للعودة إلى الصفوف الدراسية، إلى جانب تكوين حرفي ومهني، في شعب التجارة الإلكترونية، ومهن المعلوميات، وصيانة الحواسب والهواتف الذكية، وفنون الحلويات والفطائر، والحلاقة والتجميل، وفنون الصباغة والديكور. تحت إشراف طاقم مكون من 18 إطارا.

 

وعن هذا المشروع، أكدت المديرة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بعمالة مقاطعة عين الشق، لطيفة لماليف، على أهمية مركز الفرصة الثانية الجيل الجديد، في التصدي للانقطاع والهدر المدرسيين من تقديم عرض تكويني ذي أبعاد بيداغوجية ومهنية وحرفية ستمكن التلاميذ المنقطعين من الإدماج المهني أو الرجوع إلى المنظومة التربوية لاستكمال الدراسة، مشيرة بأن هذا المشروع يندرج في سياق تنزيل مشاريع القانون الإطار رقم 51.17 لاسيما المشروع رقم 5 المتعلق بتأمين التمدرس الاستدراكي والرفع من نجاعة التربية غير النظامية في انسجام تام مع مضامين خارطة الطريق 2022-2026.

 

إلى ذلك أبرز ياسين الريخ، رئيس جمعية ملتقى بْلادي للمواطنة، أن مركز الفرصة الثانية الجيل الجديد “الحسنى” منح للمستفيدين من خدماته فرصة لإعادة إدماجهم في الحياة المدرسية أو المهنية عبر تكوينات حرفية ومهنية تتلاءم مع حاجيات سوق الشغل، إذ قدم مجموعة من التكوينات في مهن حديثة. فضلا عن تكوينات في اللغات الحية، والتتبع النفسي والاجتماعي، والتربية البدنية والأنشطة الموازية.

 

ومن المنتظر أن يتم توسيع الطاقة الاستيعابية لمركز الفرصة الثانية الجيل الجديد “الحسنى”، خلال الموسم الدراسي المقبل، مع إضافة شعب مهنية أخرى تتماشى مع متطلبات سوق الشغل.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً