لحلو لـ”الأيام 24″: أغنيتي وصلت إلى الفلسطينيين وأتمنى أن تزرع الأمل في نفوسهم



 

تفاعل الجمهور المغربي والعربي وحتى الغربي مع الأغنية الجديدة التي أصدرها الفنان نعمان لحلو، تحت عنوان “غزة وشهود الزور”، التي جسدت الواقع الذي يعشيه سكان غزة وفلسطين بصفة عامة، بعد الحرب التي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلية.

 

 

ووسط صمت مختلف الفئات المثقفة، أخذ لحلو زمام المبادرة، للتعبير عن مواقفه الرافضة للعدوان، حيث يقول في كلمات الأغنية “أنا غزة رمز العزة، أنا اللي مات وأنا اللي عزى، الله حق، الله عدل، واللي معاه ربي ديما منصور، وانت جيتي تاخذ داري وجبتي معاك شهود الزور”.

 

 

ووجه الفنان المغربي رسالته إلى الكيان الصهيوني قائلا: “جيب معاك حبال الصمت، وجيب معاك شْهود الزور، جيب الرومان وجانكيز خان، جيب المغول مع تيمور، ولو تبني 100 سور وسور، وفالمواقع تحجب الكلمة وتقطع الما وتقطع النور، جيل جديد جايب العيد كل شيء فْكتاب مذكور”.

 

 

في هذا الصدد، قال نعمان لحلو، المغني المغربي، إن “كثيرون كتبوا أن الفئة المثقفة في المغرب لم تتحدث عن القضية الفلسطينية”، مشيرا إلى أنه قبل اندلاع الحرب كانت لديه التزامات مهنية، الأمر الذي أدى إلى عدم التفاعل مع الموضوع.

 

 

وأضاف نعمان لحلو، في تصريح لـ”الأيام 24”: “كنتُ مشغولا بأحد البرامج التلفزيونية، لكن حاولت تخصيص وقت لإنتاج أغنية “غزة وشهود الزور” رفقة سعيد المتوكل ويونس الخزان”، مؤكداً أن “الأغنية حققت تفاعلا كبيرة، نظرا لاستخدام كلمات بسيطة ومفهومة للجميع”.

 

 

وتابع المتحدث ذاته أن “الأغنية وصلت إلى غزة ورام الله والقدس، وتفاعلت معها الصحافة العربية والأمريكية”، مضيفا أنه “أحس بنوع من العجز في التعبير عن القضية، لكن لعل الأغنية تزرع بعض الأمل في نفوس إخواننا في غزة”.

مقالات مرتبطة :

تعليقات الزوار
  1. مرونها

    مع احترامي لك اغانيك الحانهم بحال الا غير كتهدر وصافي .اغاني المجموعات اللي ماقراو موسيقى مازالو احسن منها مثلا فلسطين لمشاهب بكل الاسى والاسف السهام

اترك تعليق


إقرأ أيضاً