احتقان بالوكالة الوطنية للتأمين الصحي



 

أعلن مستخدمو الوكالة الوطنية للتأمين الصحي، عزمهم خوض إضراب جزئي عن العمل غدا الثلاثاء 13 فبراير الجاري لمدة نصف يوم، مع تنظيم وقفة احتجاجية في نفس اليوم.

 

وتأتي هذه الخطوة الاحتجاجية الجديدة بعد الوقفة الغاضبة التي نظمتها الإثنين الماضي النقابة الوطنية للوكالة الوطنية للتأمين الصحي، العضو بالاتحاد المغربي للشغل، وتزامنا مع اقتراب موعد حل الوكالة الوطنية للصحة وتعويضها بالهيئة العليا للصحة.

 

وجددت النقابة الوطنية للوكالة الوطنية للتأمين الصحي، التأكيد على رفضها ما وصفته بـ”التماطل في الاستجابة لمطالب مستخدمات ومستخدمي الوكالة”، داعية إلى تسريع المصادقة على تعديل النظام الأساسي.

 

ويطالب مستخدمو الوكالة بالاستفادة من التعويض عن الأخطار المهنية بأثر رجعي، رفعا لما يصفونه بـ”الحيف” الذي طالهم بحرمانهم من هذا التعويض منذ سنة 2003، كما يطالبون بالاستفادة من التعويض عن الأخطار المهنية بقيمة 3000 درهم صافية لجميع الفئات ابتداء من يناير 2023.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً