ما مصير لاعبي اتحاد طنجة المفقودين إثر غرق قارب؟



 

مازالت مصالح البحرية الملكية وفرق الإنقاذ بطنجة، تواصل إلى حدود صباح اليوم الأحد، عملية البحث عن لاعبي فريق اتحاد طنجة لكرة القدم، اللذين بات مصيرهما مجهولا إثر انقلاب قارب ترفيهي كانا على متنه، رفقة أشخاص آخرين وهم في رحلة استجمام بشاطئ “ريستينغا”، الواقع ضواحي مدينة المضيق.

 

 

ويتعلق الأمر، وفق ما كشف عنه رئيس اتحاد طنجة، محمد الشرقاوي، بكل من اللاعبين عبد اللطيف أخريف، وسلمان الحراق، إلى جانب منخرطين في النادي.

 

 

وفي وقت راجت فيه ليلة أمس السبت أخبار تفيد بأنه تم العثور على اللاعب أخريف جثة هامدة، نفى الشرقاوي ذلك، مؤكدا في تصريح مصور أن فرق الإنقاذ مازالت لم تصل بعد إليه.

 

 

وتأمل أسر المفقودين، بمعية أنصار فريق البوغاز وأعضاء المكتب المسير، الذين قضوا ليلة بيضاء أمس السبت، أن يكون اللاعبان وأصدقائهما قيد الحياة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق


إقرأ أيضاً