وزارة التعليم تتجه للقضاء لاسترجاع مساكن وظيفية تحولت إلى إقامات سياحية

2018/03/02 08:07 - ياسمين العلوي

وزارة التعليم تتجه للقضاء لاسترجاع مساكن وظيفية تحولت إلى إقامات سياحية

يعقد وفد تابع لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي اجتماعات ماراطونية مع مسؤولي الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين من أجل إنهاء مشكلة احتلال المساكن الوظيفية، حيث وجهت الوزارة خلال أسبوعين أكثر من 700 إنذار مكتوب إلى محتلي المساكن الوظيفية، مع تكليف محامي الوزارة بتنفيذ الأحكام القضائية الصادرة لإفراغها.

 

وذكرت جريدة "المساء" في عددها الصادر اليوم الجمعة، أن الوفد الوزاري، الذي بدأ الاشتغال في شهر دجنبر، توصل إلى معلومات خطيرة؛ في مقدمتها أن رؤساء أكاديميات ونواب تعليم سابقين لا يزالون يحتلون مساكن وظيفية ويجعلون منها إقامات سياحية موسمية، بالرغم من أنهم انتقلوا إلى العمل في مدن أخرى، وأن الأمر يتعلق بكل من طنجة وتطوان ومراكش وسيدي إفني، حيث اضطرت الوزارة إلى إعادة سلك المسطرة القضائية بعد عيوب شكلية طالت الشكايات السابقة.

 

واضاف المصدر ذاته أن سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية  يتجه إلى عقد اجتماع مع رئيس النيابة العامة، من أجل إيجاد حل قضائي عاجل لأزمة احتلال المساكن الوظيفية.

تعليقات الزوار ()

جميع الحقوق محفوظة © الأيام24 2019

loading

To Top